نتائج تشريح جثتي ضحيتي معبر سبتة المحتلة

آخر تحديث : الخميس 18 يناير 2018 - 12:30 مساءً
إكسترا نيوز-باسمة فاطمة

أوضح تقرير تشريح جثتي ضحيتي معبر سبتة المحتلة عن إصابتهما برضوض وجروح عميقة في الصدر والرأس، نتيجة الرفس الذي تعرّضتا له من طرف زميلاتهما، أثناء التدافع الذي وقع بين النساء خلال محاولة بعضهن الدخول، من دون الخضوع لترتيب الصف فالضحية إلهام (44 سنة) المتزوجة التي تركت ثلاثة أيتام، فارقت الحياة في الحين بعد تعرضها للرفس اللا إرادي بالأرجل، فيما توفيت الضحية الثانية سعاد، الأربعينية هي الأخرى، على متن سيارة الإسعاف قبل وصولها إلى مستشفى الفنيدق. واعتبرت جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان بمدينة قادس الاسبانية وفاة السيدتين بالأمر المرفوض وغير مقبول بتاتا، خاصة وأن الضحيتين كانتا بصدد العمل على كسب لقمة العيش لإعالة الأبناء، وأضافت الجمعية أن تهاون السلطات الاسبانية من شأنه أن يزهق المزيد من الأرواح بالمعبر الحدودي، كما نظمت الجمعية بالأندلس حملة مجتمعية واسعة تحت شعار “ظلم فوق الظهر” طالبت فيها بإعطاء عمال التهريب المعيشي إنسانيتهم وكرامتهم. هذا و كانت النيابة العامة قد أمرت بفتح تحقيق من طرف السلطات المختصة تحت إشرافها لتحديد ملابسات الحادث.

2018-01-18 2018-01-18
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha