مشغلة “خادمة زاكورة” بين جدران سجن عكاشة .

آخر تحديث : الخميس 18 يناير 2018 - 3:51 مساءً

تتواجد مشغلة الخادمة لطيفة ذات الـ22 ربيعا، التي باتت تعرف ب”خادمة زاكورة “، والتي تنحدر من مدينة زاكورة، أمس الأربعاء، أول ليلة لها بالسجن المحلي عين السبع بالدار البيضاء. فقد أحيلت مشغلة الخادمة السيدة “وفاء”، على سجن عكاشة، بحسب ما أكدته أمينة خالد، رئيسة جمعية إنصاف للتنمية الاجتماعية والتربوية بعدما قرر قاضي التحقيق بمحكمة الإستئناف الدارالبيضاء، متابعتها في حالة إعتقال بناء على التحقيق الذي فتحته النيابة العامة. وأعادت واقعة تعذيب الخادمة لطيفة، استياء عدد من المتتبعين لملف الخادمات في البيوت، بعد الواقعة الكارثية التي هزت الرأي العام، للطيفة، وأعادت النقاش حول القانون الخاص بتحديد شروط الشغل والتشغيل المتعلقة بالعاملات والعمال المنزليين، إلى الواجهة، والذي كان قد أثار جدلا واسعا صيف سنة 2016. يضكر أن أحكام هذا القانون لم تدخل حيز التنفيذ بعد انصرام أجل سنة، ابتداء من التاريخ الذي تنشر فيه بالجريدة الرسمية النصوص اللازمة لتطبيقه التام”، الواردة في المادة 27 كما نشر بالجريدة الرسمية في عددها 6493. يذكر الحالة الصحية للخادمة لطيفة التي ترقد بالمستشفى، فهي “غير مستقرة”، وفق الجمعية التي أكدت أن المستشفى قرر التكفل بحالتها إلى حين، شفائها، ويخصوص القضية، فقد قررت الجمعية السالفة الذكر، الانتصاب كطرف مدني، وستعين محاميا للترافع في الملف ضد الأسرة المُشغِّلة.

متابعة اكسترا نيوز في : 18 يناير 2018 الرباط

2018-01-18 2018-01-18
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha