الاحتجاج برفع الشارة ضد موظف يستقدم عشيقته إلى سكن الدولة

آخر تحديث : الأحد 4 نوفمبر 2018 - 10:17 مساءً

 الحسين ادريسي

شوهد الخميس الماضي موظف يعمل بمصلحة الهندسة ببني ملال التابعة للمحافظة العقارية والمسح العقاري بالرباط وهو يُدخل فتاة في غياب زوجته إلى سكنه الوظيفي بذات المصلحة.

واستنكر موظفون وموظفات ممن كرهوا تكرار هذا المشهد اللاأخلاقي، كل أسبوع. سيما وأن هذا التصرف يصدر من مسؤول، يجب ان يكون قدوة وليس العكس. إذ تقول مصادر مطلعة إن هذا الموظف الذي لم يستقدم زوجته ولا أولاده من مدينة خريبكة، الى مدينة بني ملال حيث مقر العمل، بات يستغل سكنه الوظيفي في غير ما هو مخصص له في الأصل. حيث يستقدم الموظف عشيقته، كل خميس وتدخل من الباب الخلفي للسكن، وتقضي معه ليلة الجمعة.

وبمجرد خروج الموظفين في اليوم الموالي إلى صلاة الجمعة، وتكون المكاتب شبه خالية ينزل الموظف المعني مع العشيقة وعمرها حوالي 25 سنة، عبر درج المرآب، ويأخذها في سيارته، ويتجه بها الى حيث سيوصلها، ويواصل طريقه الى خريبكة كأن شيئا لم يقع.

وأكدت ذات المصادر أن المعني بهذه التصرفات المخلة بالآداب والوقار المفترض في هذا المرفق الإداري الذي يقصده عموم المواطنين، لا يعمل إلا في الفترة الصباحية ليوم الجمعة، وما ثبت أنه أتم عمله كلما غادر مع عشيقته.

الى ذلك، يسيئ الرجل التعامل مع المرتفقين، بدليل أن من يطلب وثيقة من بين الوثائق التي لا تقتضي إلا انتظار ساعة من الوقت، بعدما يكون أدى كل الواجبات المطلوبة، ومع ذلك يطلب منه ان يعود الى غرضه في اليوم الموالي. ولا شك أن هذه التصرفات لا يعلم بها رئيس قسم الضبط العقاري بالرباط، ولا المحافظ العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية أيضا.

ولم تستبعد المصادر أن يحمل الموظفون والموظفات بهذه المصلحة شارات الاحتجاج ضد تصرفات هذه المسؤول الإثنين المقبل، وقد يلي حمل الشارات الشارات الحمراء نوع آخر من التصعيد إذا لم تتحرك الجهات المهنية لتصحيح كل الاختلالات التي تعرفها المصلحة في عهد هذا المسؤول.

2018-11-04
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha