موسكو وواشنطن.. جليد العلاقات الدبلوماسية

آخر تحديث : الخميس 31 أغسطس 2017 - 7:10 مساءً

اسأل أكثر

في منعطف آخر تأخذه أزمةُ العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة، طَالبت الأخيرة موسكو بإغلاق قُنصليتها في سان فرانسيسيكو بالإضافة إلى مبنيين تابعين للبعثة الديبلوماسية الروسية في العاصمة واشنطن. التصعيد الأمريكي يأتي عَقب قرارِ مُوسكو قَبل أسابيع تَقليص عددِ الديبلوماسيين الأمريكيين في رُوسيا ليصبح مُماثلا لعدد نظرائهم الروس في الولايات المتحدة. خطوة واشنطن التصعيدية وإن تنبأت بها الأوساط الديبلوماسية الروسية، تفتح الباب على الكثير من التساؤلات بشأن احتمالات دخول العلاقات بين البلدين دوامة الاجراءات العقابية المتبادلة، ومُستقبلِ الجهود الديبلوماسية لتجاوز أزمة لا شك تلقي بظلالها على مساعي حل العديد من الملفات الدولية المفتوحة.

2017-08-31 2017-08-31
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha