الأكراد يترقبون الاستفتاء على استقلالهم وسط أجواء مشحونة

آخر تحديث : الإثنين 25 سبتمبر 2017 - 1:02 مساءً
الأكراد يترقبون الاستفتاء على استقلالهم وسط أجواء مشحونة

تسود أجواء من الترقب قبل أقل من أربع وعشرين من موعد إجراء الاستفتاء على استقلال كرستان العراق، وسط الخشية من اضطرابات في أعقاب تحذيرات متتالية من دول الجوار التي تعارض ذلك بشدة.

جديد : خدمة الرسائل الفورية من ميدي1 اشترك مجانا في خدمة الرسائل الفورية، وابق على اطلاع على كل الأخبار الجديدة والعاجلة من ميدي1
أريد الاشتراك ليس الآن

وفي أربيل، كبرى مدن اقليم كردستان ومعقل رئيسه مسعود بارزاني الذي دعا في يونيو الى الاستفتاء، تزين الأعلام الكردستانية المنازل والمباني والسيارات. غير أن غالبية الذين سيدلون باصواتهم، عبروا عن مخاوفهم من تبعات هذه المبادرة على الاقليم.

وسيدلي ملايين الاكراد بأصواتهم الاثنين في ثلاث محافظات تتمتع بحكم ذاتي، إضافة إلى مدينة كركوك الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين بغداد والإقليم.

واعتبرت تركيا ان الاستفتاء "غير شرعي" ونبه رئيس الوزراء بن علي يلديريم السبت الى ان التدابير التي ستتخذها تركيا في حال اجراء الاستفتاء "سيكون لها ابعاد دبلوماسية وسياسية واقتصادية وامنية".

وطالبت ايران وتركيا والعراق الخميس السلطات في اقليم كردستان الى الغاء الاستفتاء وهددوا باتخاذ اجراءات قاسية.

وقدم الاتحاد الوطني الكردستاني مقترحا الى بارزاني يتضمن تاجيل الاستفتاء في مدينة كركوك والمناطق المتنازع عليها تفاديا لاندلاع نزاع.

وقالت النائبة آلا طالباني في رسالة حصلت فرانس برس على نسخة منها "هناك اجتماع اليوم في اربيل حول تاجيل الاستفتاء في كركوك والسيد نيجرفان بارزاني على تماس تام معنا حول هذا الموضوع والرجل متفهم تماما للمناشدات المحلية والدولية".

وليست كركوك جزءا من المحافظات الثلاث التي تشكل منطقة الحكم الذاتي في كردستان. وهي منطقة متنازع عليها بين حكومة بغداد والأكراد الذين يؤكدون أنها تعود لهم تاريخيا قبل أن يطردهم منها صدام حسين ويوطن عشائر عربية فيها.

وتصاعدت التهديدات واصبحت اكثر وضوحا داخل العراق ضد كردستان.

وقال مستشار الأمن الوطني رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض ان "الحكومة الاتحادية ستؤدي كافة مسؤوليتها التي كفلها الدستور لحماية الأراضي العراقية وعدم تقسيمها". واضاف أن "الاستفتاء هو عمل استفزازي وكسر للأطر التأريخية بين العرب والكرد وسيكلف الجهات الراعية له ثمنا باهظا" موضحا أنه "متى ماتم الاستفتاء سيتم الرد عليه بأسلوب دستوري وقانوني".

2017-09-25
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha